أبحث

السبت، 21 مارس 2020

كورونا كوفيد 19و حالة الطوارئ في المملكة المغربية ، منظمة الصحة العالمية

كورونا كوفيد 19  L'état d'urgence au Royaume du Maroc, Organisation mondiale de la santé

فيروس كورونا كوفيد 19


في هذا الموضوع سنتناول تعريف الفيروسات،وهي كائنات حية لا يمكن مشاهدتها بالمكروسكوبات العادية، وانما بالمجاهر المتطورة،تعيش داخل الخلايا الحية.
يصنف حسب علم الاوبئة من الامراض السريرية،وهو من الامراض الخطيرة و ينتمي فيروس كورونا الى عائلة (كورونا فيريداء من فيروسات (RNA .تؤثر بشكل كبير على البشر و الحيوانات،على طول السنة او اكثر.

صنف علم الاوبئة فيروسات كورونا الى 04 اصناف : وهي (HCoV-229E ، HCoV-OC43 ، HCoV-NL63 و HCoV-HKU1).،وكلها تؤثر على الجهاز التنفسي العلوي.

كتمان الابلاغ عنه علنيا

فيروس كورونا لم يكن معروفا عالميا لذى السكان لكن ذوي الاختصاص،اطباء وإدارات الصحة العالمية لهم معرفة بوجود فيروس كورونا قبل 20 عاما مضت،ويعد ظهور فيروس'السارس'، وهو من فصيلة كورونا الذي تسبب في امراض متلازمة الجهاز التنفسي لذى البشر،وهو مرض وخيم.

اسباب ظهور كورونا


(السارس)

يرجع الباحثون المختصون في المختبرات ألبيولوجية سببه الى الخفافيش التي تعتبر المستودع الطبيعي لفيروس السارس .وكذلك الجمال(الابل) وحيوانات الزباد التي توجد في جبال الهيمالايا، كلها عوامل تفشي فيروس كورونا بأنواعه.

في نهاية سنة 2002 اكتشف فيروس السارس ، ورجحوا اسبابه الى اصابة حيوان الزباد بفيروس كورونا،والشائع انه عدوى انتقل من حيوانات الخفافيش،و المعروف ان حيوان الزباد لحومه تباع في سوق في مدينة قوانغتشو جنوبي الصين، وعلاقة البشر بالحيوان ادت الى انتقال العدوى من الزباد الى الانسان ، اما استهلاك طعامه الملوث بالبراز،واما بتبادل السوائل( البول) او اللعاب، وعدوى هذا المرض سريعة للغاية،حيث بدا الفقشي بسرعة، وكان اول مصاب بفيروس السارس في عام 2002 واعتبر انه المريض الصفر.وبعدها انتشر المرض.

اصاب العشرات ، المئات ورغم حجم انتشاره تكتمت الجمهورية الصينية عن اعلان هذا الوباء.ولم تقم الحكومة بالاجراءات الاحترازية،وتركوا الامور تسير عادية .بمعنى ان الصين ام تفرض حالة الطوارئ الصحية ،لمواجهة الفيروس،وعليه ، فجميع الالمواطنين الصينيين كانوا يجتمعون فيما بينهم ،و يتنقلون بين المدن،اضافة الى الحفلات والسهرات المباحة.لكن ماسيترتب عن انتشار الوباء هو ما سنتكلم عنه من خلال قصة الطبيب.

قصة الطبيب وانتشار وباء السارس

تبدا قصة الطبيب الذي كان يعالج مرضى السارس بتاريخ 21 فبراير 2003 ، حيث سافر الطبيب الصيني السيد : ليو جيان لون ، معالج المرضى المصابين بحالة سارس في مدينة قوانغدونغ ، إلى مدينة هونغ كونغوهو مدعوا لحضور حفل زفاف،عند وصوله توجه الى فندق ماتروبول "Metropole" واحتجزغرفة بالطابق التاسع من فندق. عند اقامته احس الطبيب باعراض المرض الشديدة الالم، وارتفاع درجة حرارة جسمه،وعند نقله، تقيأ الطبيب في ممرالفندق ودرجه ، نقل على اثرها بسرعة إلى مستشفى قريب،في حين و بسبب التقئ ،تفشى الوباء في الفندق.

      انتقلت عدواه الى كل السياح المقيمين بالفندق، وعليه كان القيء هو مصدر العدوى. بقي يتعالج الطبيب لكن لم يتمكنمن الشفاء وتوفي الطبيب الصيني في 4 مارس2003. اعترف ألأطباء أنه كان يتعامل مع فيروس غريب و قاتل في البر الرئيسي.

حاولت السلطات الصينية احتواء تفشي المرض بسرعة ، ولم يتمكنوا من حصر المقيمين بالفندق، ومع اعلان ناقوس الخطر،هلع جميع السياح،وضيوف الحفلة المصابين بالفندق وغادروا مدينة هونغ كونغ، وغادر الفيروس معهم إلى بلدانهم، حيث اكثرهم من الفيتنام وسنغافورة ، وهكذا انتشر الوباء السارسي في العالم في 2003. توفي ما لا يقل عن 774 شخصًا مصابًا. ومع التدابير اللازمة و الصارمة ،توقف انتشار الوباء توقف في صيف عام 2003 .
الصورة التقطت في 29 أبريل 2003. حينها، كان العالم يواجه مرضًا يمكن أن يصبح الوباء الأول في القرن الحادي والعشري

هذه الصورة التقطت في 29 أبريل 2003. حينها، كان العالم يواجه مرضًا يمكن أن يصبح الوباء الأول في القرن الحادي والعشرين. تبين أنه مرض السارس وهو فيروس كورونا جديد غامض ، فقد قتل حوالي 10 بالمائة من المصابين. مات معظم المرضى بسبب فشل الجهاز التنفسي وامتلأت رئتيهم بالسوائل.

(متلازمة الشرق الاوسط التنفسية)

وفي عام 2012 تم اكتشاف متلازمة الشرق الاوسط التنفسية،وقد تم تسطيل ابتداء من سنة 2012 الى سنة 2020. 2519 حالة وباء من اصناف كورونا، والذي استمر في الانتشار و سبب حالات جديدة من المرض الوخيم و القاتل،ولم يتم الابلاغ عنه علنيا.وكان السبب لمتلازمة الشرق الاوسط هي الجمال( الابل).

الفيروس التاجي كوفيد 19 COVID

ظهوره ومصدر انتشاره


وفي ديسمبر 2019 و بالضبط في ووهان (مقاطعة هوبي) ، جمهورية الصين الشعبية،تفشت عدوى الجهاز التنفسي بسبب فيروس كورونا الغير معروف في بدايته انذاك، انه فيروس كورونا، ويُعتقد أن العامل المسبب لعدوى الفيروس التاجي الجديد، هو مؤتلف من فيروس الخفافيش التاجي، ومن أصل غير معروف.فيروس كورونا، تسلسله الجيني مشابه لتسلسل SARS-CoV بنسبة لا تقل عن 79٪ ، مما سمح للجنة الدولية،تصنيف الفيروسات لتسميتهم.

وقد أعلنت اللجنة الدولية لتصنيف الفيروسات تسمية " فيروس كورونا 2 المسبب لمتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد الوخيم " (SARS-CoV-2) اسماً رسمياً للفيروس الجديد في 11 فبراير 2020. واختير هذا الاسم لارتباط الفيروس جينياً بفيروس كورونا الذي سبب فاشية متلازمة الالتهاب الرئوي الحاد الوخيم (سارس) في عام 2003. عملاً بالإرشادات التي وضعتها سابقاً المنظمة العالمية لصحة الحيوان ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، غير أن الفيروسين مختلفان رغم ارتباطهما الجيني.

الملاحظات الافتتاحية التي أدلى بها المدير العام لمنظمة الصحة العالمية في الإحاطة الإعلامية بشأن مرض كوفيد-19 في 11 آذار/ مارس 2020

<< مساء الخير جميعاً،
خلال الأسبوعين الماضيين، سجّل عدد حالات العدوى بكوفيد-19 خارج الصين زيادة بمقدار 13 ضعفاً وازداد عدد البلدان المتضررة بمعدل ثلاثة أضعاف.لدينا اليوم أكثر من 000 118 حالة مؤكدة في 114 بلداً وحصد المرض أرواح 4291 شخصاً حول العالم.وما زال آلاف المصابين يصارعون للبقاء على قيد الحياة في المستشفيات.

وفي الأيام والأسابيع القادمة، نتوقع أن نشهد ارتفاعاً أكثر حدةً في عدد الحالات والوفيات والبلدان المتضررة.لقد عكفت منظمة الصحة العالمية على تقييم هذه الفاشية على مدار الساعة، ونشعر بقلق بالغ إزاء ما نشهده من مستويات مفزعة لتفشي المرض ووخامته، ومن مستويات مفزعة للتقاعس عن اتخاذ الإجراءات اللازمة في الوقت ذاته.لذلك فقد خلصنا إلى تقييم مفاده أن عدوى كوفيد-19 ينطبق عليها وصف الجائحة>>

اعراض الفيروس

يمكن اكتشاف العامل المسبب لـ COVID-19 قبل يوم أو يومين من ظهور الأعراض وفي غضون 7ايام الى14 يومًا بعد ظهور الأعراض في المسحات من الجزء العلوي للجهاز التنفسي.و يمكن التعرض له لفترة أطول.يستوجب مدة الحضانة السريرية للمريض من 02 الى 14 يوما.وذلك بعد ظهور الاعراض التي تتبث ان المريض مصاب بهذا الفيروس.

قد تشمل ألم عضلي ،ارتباك في الوعي،الصداع،نفث الدم،الإسهال،الغثيان والقيء،نبض القلب.
الاعراض المؤكدة للفيروس: يتسبب فيروس كورونا وبعد العدوى في زيادة درجات الحرارة التي تصل الى 90%، السعال الحاد والجاف او بقليل في حدود80%من الحالات، ضيق التنفس 55٪،ألم عضلي وتعب 44٪ ،الشعور باحتقان في الصدر > 20٪، ضيق في التنفس يتطور خلال 6-8 أيام من لحظة الإصابة، يمكن ملاحظة هذه الأعراض في بداية الإصابة في حالة عدم وجود زيادة في درجة حرارة الجسم.

في شهر ديسمبر 2019 و بعد الاعلان عن وباء سمي حسب منظمة الصحة العالية ب كورونا كوفيد 19 والذي اصاب ساكنة مدينة ووهان تابعة لمقاطعة هوبي بجمهورية الصين الشعبية. أنتقل وانتشر خارج الصين في أكثر من 194دولة ومنطقة.

الفيروس الخطير. وتسلسل خطره

في نهاية ديسمبر 2019، بدأ الوباء باكتشاف الحالات الأولى للالتهاب الرئوي مجهول المنشأ في مدينة ووهان بمقاطعة هوبي بوسط الصين ،أبلغت السلطات الصينية ،منظمة الصحة العالمية عن تفشي مرض التهاب رئوي غير معروف.
في 30 يناير2020 ،اعترفت منظمة الصحة العالمية بتفشي فيروس كورونا الجديد باعتباره حالة طوارئ صحية عامة تثير قلقًا دوليًا.
في 11 فبراير 2020 ، تم تسمية المرض بمرض فيروس كورونا الجديد (COVID-2019).
في 11 مارس 2020 ، أعلنت منظمة الصحة العالمية أن الفاشية أصبحت وباءً عالميا.

السؤال: ماذا يستوجب على الدول

 القيام به لمواجهة الوباء؟

بعد الاعلان باسم وزارة الصحة بجمهورية الصين الشعبية تشونغ نانشان أن الانتشار السريع للفيروس مرتبط بدرجة عالية من العدوى. وحسب الأخصائيين أن كل شخص مصاب يصيب ثلاثة أشخاص آخرين ، أو أكثر.و بعبارة أخرى ، فإن فيروس كورونا نشط للغاية، سريع الانتشار والعدوى.

اوضح العلماء ألأخصائيين في ميدان الصحة ايضا ، ومنظمة الصحة العالمية،انه بعد الانتشار السريع للمرض،استوجب على الدول فرض الحجر الصحي، والاعلان عن حالة الطواريء.

المغرب باعتباره عضوا في منظمة الصحة العالمية

وهنا اذكر أن المغرب باعتباره عضوا في منظمة الصحة العالمية ، بناء على الظهير الشريف رقم 1.09.212 صادر في 26 أكتوبر 2009 بنشر اللوائح الصحية الدولية (2005) التي اعتمدتها جمعية الصحة العالمية في دورتها الثامنة والخمسين بتاريخ 23 ماي 2005 ، و نشر في الجريدة الرسمية عدد 5784 بتاريخ 5 نونبر 2009.

وفحواها انه اثناء حدوث طارئة صحية عمومية من شانها المساس بصحة البشر يعلن مديرها تبعا للقوانين الجاري بها العمل توصيات مؤقتة "وفقا للإجراء المنصوص عليه في المادة 49″، كما تنص في فقرتها الثانية على أنه: “يجوز ان تشمل التوصيات المؤقتة تدابير صحية تنفذها الدولة الطرف التي تواجه الطارئة الصحية العمومية التي تثير قلقا دوليا، أو دول أطراف أخرى.

 فيما يخص الأشخاص و/أو الأمتعة والحمولات والحاويات ووسائل النقل والبضائع والطرود البريدية للحيلولة دون انتشار المرض على النطاق الدولي”، واعتبارا لذلك، فقد أصدر المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، توصياته المؤقتة في 29 فبراير 2020، أكد من خلالها أنه “وفقا لميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي، للدول الأعضاء الحق السيادي في التشريع، وتطبيق تشريعاتها الوطنية وفقا لسياساتها الصحية، حتى ولو كان ذلك يعني تقييد حركة الأشخاص”.

منظمة الصحة العالمية والحث على اعلان حالة الطوارئ الصحية

الاعلان عن حالة الطوارئ الصحية بحسب اللوائح الصحية الدولية، والتقرير الصادر عن منظمة الصحة العالمية لسنة 2013 حول إطار الاستجابة للطوارئ، يشكل واجبا مفروضا على الدول الأطراف، ويأتي بعد عملية الرصد التي نصت عليها المادة الخامسة من اللوائح الصحية، حيث يجب على الدول المعنية اخطار المنظمة عن طريق مركز الاتصال الوطني المعني باللوائح الصحية العالمية، كما يجوز للدولة الطرف أن تطلب المساعدة من المنظمة للتحقق من البيانات الوبائية التي حصلت عليها، خاصة أن الجائحة العالمية لانتشار فيروس كورونا-كوفيد19، أضحت اليوم تشكل طارئا عالميا، يتجاوز حدود الدولة.

وامام هذه التدابير التي أعلنها المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، بمقتضى التوصيات المؤقتة ،تدبير الحجر الصحي والذي أشارت ديباجة التوصيات إلى تمييزه عن العزلة الصحية، وخولت للدول الاعضاء إمكانية تقنينه، أو تطبيقه بمقتضى القوانين واللوائح الوطنية بجميع الوسائل بما في ذلك تقييد الحركة.

وحدث الجائحة الذي انتشر في العالم و تنفيدا للاجراءات المتخدة عالميا، وضع المملكة المغربية في سياق المعيار الدولي.معلنا حالة الطوارئ الصحية.ويمكننا التساؤل، حول علاقة حالة الطوارئ الصحية المعلنة بالمغرب، بالتدابير المتخذة على الصعيد الدولي، والأسس المعتمدة لذلك. فماهو الحجر الصحي ؟وماهي حالة الطواريء؟ وما هو الفرق بين الحجر الصحي وحالة الطوارئ الصحية ؟

1 الحجر الصحي:

هو إجراء يدخل ضمن اجراءات حالة الطوارئ ولها تقنيات لابد من اتباعها، وهو التزام المواطنات والمواطنين منازلهم، وعدم الخروج منها الا للضرورة.

حالة الطوارئ الصحية :

هي حالة قانونية منظمة بواسطة مرسوم قانون للقيام بمجموعة من التدابير الاستثنائية. وتفترض هذه الحالة القيام بمجموعة من التدابير ذات الطابع الاجتماعي أو الاقتصادي أو السياسي على سبيل المثال إغلاق الحدود، وتقييد التنقل، أو الدعم المباشر المقدم من طرف الدولة .ماهوالفرق بين الحجر الصحي  وحالة الطوارئ الصحية؟.


الحجر الصحي هو إجراء إداري وتقني في نفس الوقت. اما حالة الطوارئ فهو اجراء قانوني محض ومنظم بمراسيم قانون.

المغرب ومواجهة فيروس كورونا

الاجراءات المتخدة

وعلاقة بفيروس كورونا المنتشر بكوكب الكرة الارضية ،والذي صنفته منظمة الصحة العالمية في 11 مارس 2020، “ بالجائحة”،"COVID 19"،ولحد اليوم لا يوجد له علاج ،مما حذى بالعديد من الدول أتخاذ إجراءات صارمة للحد من انتشار هذا الوباء الفتاك والمملكة المغربية،تعتبر من بين الدول السباقة،لاخد الاحترازات اللازمة لمواجهة فيروس كورونا.

المغرب واستباقية اعلان حالة الطوارئ الصحية

المملكة نهجت سياسة إستباقية لمواجة وتطويق إنتشار المرض بدءا من إغلاق الحدود مرورا لتطويق الحالات الوافدة الحاملة للفيروس وصولا لرصد المخالطين وغيرها من الإجراءات القوية ذات الطابع الاحترازي.وعليه اصدرت الحكومة مراسيم قوانين: حالة الطوارئ الصحية. مرسوم بقانون رقم 292.20.2 صادر في 28 من رجب 1441( 23 مارس 2020 )يتعلق بسن أحكام خاصة بحالة الطوارئ الصحية وإجراءات والاعلان عنها (ج-ر-عدد:1782).

مرسوم رقم 293.20.2 صادر في 29 من رجب 1441( 24 مارس 2020 )بإعالن حالة الطوارئ الصحية بسائر أرجاء التراب الوطني مواجهة تفشي فيروس كورونا - كوفيد 19. (ج-ر-عدد:1783).

فأمام هذا الوضع كان لزاما على ان تقوم ا لمملكة المغربية مجابهة الوباء، وكانت من الدول السباقة، حيث نهجت سياسة الاستباقية لتطويق الحالات الوافدة و الحاملة للفيروس التاجي.وذلك باغلاق   الحدود،وحث المواطنات والمواطنين الى التحلى بالحيطة والحذر،باعلان اجراءات الوقاية من العدوى ،وهذه الاجراءات تتجلى في النظافة المستمرة.كل هذا،مكن المغرب بسرعة وجيزة، الى اعلان حالة الطوارئ، بناء على القانون السلف الذكر.

السلطات المختصة في حالة الطوارئ الصحية

القانون ينص، في مادته الاولى،على ان المغرب يعلن حالة الطوارئ الصحية لمجابهة فيروس كورونا كوفيد 19 المستجد،في اجل المملكة.ويعطي السلطة لكلتا الوزارتين ، الداخلية و الصحة اعلان حالة الطوارئ، يحدد النطاق الترابي لتطبيقها،ومدة سريان مفعولها،واإلجراءات الواجب اتخاذها. ويمكن تمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية. ابتداء من يوم 20 مارس 2020 إلى يوم 20 أبريل 2020 في الساعة السادسة مساء.

التدابير والاجراءات المتخدة

كما ينص ايضا على التدابير التي تتخذها الحكومة لمنع الأشخاص من مغادرة مساكنهم والمحلات الاستثنائية التي يسمح لهم فيها بذلك. كما ينص على منع التجمهر أو التجمع أو اجتماع مجموعة من الأشخاص لأغراض غير مهنية. وعلى إغلاق المحلات التجارية والمؤسسات التي تستقبل العموم.

ومواد المرسوم التى تنص انه في اطار حالة الطوارئ الصحية المعلنة تتخد السلطات العمومية المعنية إتخاذ التدابير الالزامية من أجل : تطبيق وتنفيد التعليمات العليا لحالة الطوارئ الصحية واعلانها.التي لامقارنةلها مع حالة طوارئ سياسية أو عسكرية ، وما يترتب عنها من تقييد الحقوق و الحريات و تعطيلها بشكل واسع ،حيث يبقى المغرب ملتزما باحترام الدستور و المواثيق الدولية لحقوق الانسان .

و يكون فقط تقييد جزئي للحرية ، كما هو الشأن بالنسبة لحرية التنقل و حرية التجمع ، مع اتخاذ تدابير تنظيمية وإدارية ، يمكن لها أن تكون مخالفة للأحكام التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل ،و انما هي حالة طوارئ تتميز حدودها في التدابير الرامية إلى الحفاظ على الصحة العمومية .

اعلان حالة الطوارئ الصحية و ضمان وحماية الأمن الصحي

فغاية ضمان وحماية الأمن الصحي هي الدافع الرئيسي لإعلان حالة الطوارئ الصحية بالمغرب، وهذا ما تنصه المادة الأولى من مرسوم القانون المتعلق بسن أحكام خاصة بحالة الطوارئ الصحية وإجراءات الإعلان عنها والتي نصت على أن « يعلن عن حالة الطوارئ الصحية بأي جهة أو عمالة أو إقليم أو جماعة أو أكثر، أو بمجموع أرجاء التراب الوطني عند الاقتضاء، كلما كانت حياة الأشخاص وسلامتهم مهددة من جراء انتشار أمراض معدية أو وبائية، واقتضت الضرورة اتخاذ تدابير استعجالية لحمايتهم من هذه الأمراض، والحد من انتشارها، تفاديا للأخطار التي يمكن أن تنتج عنها ».

فقد تضمن المرسوم المتعلق بإعلان حالة الطوارئ الصحية بسائر أرجاء التراب الوطني، النص على أن ما تقتضيه الضرورة الملحة من تدابير يجب اتخاذها لمواجهة تفشي فيروس كورونا – كوفيد 19،وذلك وحفاظا على لأمن الصحي.

ولاة الجهات وعمال العمالات والأقاليم والصلاحيات المخولة لهم

المادة الثالثة من مرسوم إعلان حالة الطوارئ الصحية، نصت على أنه « عملا بأحكام المادة الثانية أعلاه، يتخذ ولاة الجهات وعمال العمالات والأقاليم، بموجب الصلاحيات المخولة لهم طبقا للنصوص التشريعية والتنظيمية، جميع التدابير التنفيذية التي يستلزمها حفظ النظام العام الصحي في ظل حالة الطوارئ الصحية المعلنة، سواء كانت هذه التدابير ذات طابع توقعي أو وقائي أو حمائي، أو كانت ترمي إلى فرض حجر صحي اختياري أو إجباري، أو فرض قيود مؤقتة على إقامة الأشخاص بمساكنهم، أو الحد من تنقلاتهم، أو منع تجمعهم، أو إغلاق المحلات المفتوحة للعموم، أو إقرار أي تدبير آخر من تدابير الشرطة الإدارية ».

و لسيرضمان الأمن الصحي، تتولى مجموعة من السلطات والجهات ممارسة مجموعة من الصلاحيات كل في مجال اختصاصها، فالسلطات الصحية تصدر التوجيهات والتعليمات الصحية، كما تتولى إجراء الفحوصات الضرورية ومتابعة وعلاج الأشخاص المصابين، وتقدم كل المعلومات المتعلقة بالحالة الوبائية والإجراءات الصحية المتخذة لمواجهتها.

السلطات الصحية والقوات المسلحة الملكية

وهذه المهمة الصحية لا تقتصر على السلطات الصحية وإنما تقوم بها أيضا القوات المسلحة الملكية بناءً على تعليمات من القائد الأعلى للقوات المسلحة الملكية الملك محمد السادس الذي أصدر تعليماته للقوات المسلحة الملكية لتعبئة وسائل الطب العسكري لتعزيز الهياكل الطبية المخصصة لتدبير الوباء من خلال الطاقم الطبي وشبه الطبي للقوات المسلحة الملكية بهدف التغلب على بعض أشكال الخصاص الذي تمت معينته في محاربة الوباء، كما سبق لجلالة الملك بالأمر بوضع المراكز الطبية المجهزة التي سبق لجلالته أن أمر بإحداثها لهذا الغرض، بمختلف جهات المملكة، رهن إشارة المنظومة الصحية، بكل مكوناتها، إن اقتضى الحال وعند الحاجة.

ولحماية النظام العام، ولضمان الأمن الصحي تقوم السلطات الأمنية من شرطة وقوات مساعدة، والإدارة الترابية، والقوات المسلحة الملكية…كلها تقوم بأدوار في غاية الأهمية من خلال ممارسة مهام الضبط وفرض احترام القانون والإجراءات المعلن عنها لتفادي تفشي المرض.

السلطة القضائية و تطبيق قوانين حالة الطوارئ الصحية

اما دورالسلطة القضائية فهي تتولى ، القيام بدور جد مهم هو تطبيق القانون لمواجهة كل الذين يخرقون التدابير والإجراءات المعلن عنها من قبل السلطات الصحية والأمنية وكل الأشخاص الذين ينشرون الأخبار الكاذبة و المزيفة ويخلقون الفتنة داخل المجتمع لعدم صحة الوباء.

يتبين بأن مسؤولية ضمان الأمن الصحي في هذه الظروف الخاصة، ترجع بالاساس الى التدابير التي تقوم به السلطات العمومية ومختلف المؤسسات المدنية والعسكرية. وكل في حدود اختصاصاته. كما أن حماية الأمن الصحي يندرج ضمن مسؤولية الأفراد ومختلف الفاعلين الاجتماعيين من جمعيات ،أحزاب ،نقابات ومقاولات.

حالة الطوارئ الصحية والعقوبات ضد المخالفين من اجل التغلب على الوباء

وتأسيسا على ذلك فكل خرق للتدابير المعلن عنها من قبل السلطات العمومية والمتعلقة بحالة الطوارئ الصحية لا يعد اعتداءً على حق شخصي فقط بقدر ما هو اعتداء على المجتمع برمته ويشكل مساسا فعليا بالأمن الصحي وبالنظام العام. ولهذا الاعتبار فمسؤولية ضمان الأمن الصحي هي مسؤولية جميع مكونات المجتمع، حيث يتحمل كافة الأفراد مسؤولياتهم إلى جانب مختلف السلطات العمومية وباقي الفاعلين الرسميين. إن كانت حالة الطوارئ – خاصة في زمن الأوبئة – تشكل ظاهريا تعطيلا لبعض الحقوق الأساسية للأفراد، إلا أن ذلك يعتبر تعطيلا مرغوبا و مشروعا؛ لأن غرضه الأسمى هو حفظ النفس البشرية التي رعتها وحصنتها الشرائع السماوية قبل الوضعية .

لازال امامنا فرصة ثمينة أمامنا لتجنيب بلدنا الأسوء، وفرض مزيد من الإجراءات والتدابير والعقوبات الزجرية الصارمة كما هي مسطرة في المادة الثالثة من المرسوم المذكور اعلاه ، یجب على كل شخص یوجد في منطقة من المناطق التي أعلنت فیھا حالة الطوارئ الصحیة، التقید بالأوامر والقرارات الصادرة عن السلطات العمومیة المشار إلیھا في المادة الثالثة أعلاه.

یعاقب على مخالفة أحكام الفقرة السابقة بالحبس من شھر إلى ثلاثة أشھر وبغرامة تتراوح بین 300 و 1300 درھم أو بإحدى ھاتین العقوبتین،وذلك دون الإخلال بالعقوبة الجنائیة الأشد.

یعاقب بنفس العقوبة كل من عرقل تنفیذ قرارات السلطات العمومیة المتخذة تطبیقا لھذا المرسوم بقانون، عن طریق العنف أو التھدید أو التدلیس أو الاكراه، وكل من قام بتحریض الغیر على مخالفة القرارات المذكورة في ھذه الفقرة، بواسطة الخطب أو الصیاح أو التھدیدات المفوه بھا في الأماكن أو الإجتماعات العمومیة،أو بواسطة المكتوبات أو المطبوعات أو الصور أوالأشرطة، المبیعة أو الموزعة أو المعروضة للبیع أو المعروضة في الأماكن أوالإجتماعات العمومیة، أو بواسطة الملصقات المعروضة علىً أنظار العموم أو بواسطة مختلف وسائل الإعلام السمعیة البصریة أو الإكترونیة، وأي وسیلة أخرى ستعمل لھذا الغرض دعامة إلكترونیة” الشئ الذي يجعل من هاته المقتضيات المشار إليها بمثابة أرضية تشريعية مسعفة لفرض الامتثال لضوابط حالة الطوارئ الصحية على كل المخالفين لها متى تم ضبطهم بمناسبة إرتكابها .

لمحاربة ما استجد من سلوكات تقوض كل الجهود المبذولة للقضاء على هذا الوباء، والتي تنم بالأساس عن أزمة وعي وأخلاق أبان عنها البعض ؛ كعدم الإلتزام بتدابير الحجر الصحي ، ورمي الكمامات المستعملة بالشارع العام ، و النقل و التنقل السريين للمسافرين بين المدن، ومخالفة أوامر العزل الصحي الموجهة للمصابين ومخالطيهم والمشكوك في إصابتهم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. وشكرا على التعليق