أبحث

الجمعة، 30 أكتوبر 2020

زلزال مميت يهز غرب تركيا في ازميرواليونان

 زلزال مميت يهز غرب تركيا في ازميرواليونان،وتسبب في حدوث تسونامي صغير

عرفت منطقة ولاية أزمير الواقعة على الساحل لغربي لتركيا،هزة قوية،اثر زلزال عنيف ،اليم الجمعة 30 اكتوبر 2020. احس به سكان إسطنبول وأزمير وأثينا وجزيرة كريت في اليونان.

وقالت تقارير ووكالات أنباء تركية إن الزلزال الذي ضرب منطقة بحر إيجة قبالة أزمير تسبب بحدوث موجات مد عاتية جزئية. المدينة التى تعتبر الثالة في تركيا حيث يبلغ عدد سكانها 4،5 مليون نسمة

وفي حسابها على موقع تويتر، قالت وكالة الأناضول: "حدوث ’تسونامي‘ جزئي في منطقة ’سفري حصار‘ جراء زلزال إزمير ومعلومات أولية عن إصابة شخص".

وبينما قالت إدارة الكوارث والطوارئ التركية إن زلزالا قوته 6.6 درجة هز ساحل البلاد المطل على بحر إيجه اليوم الجمعة في حين اعلن مركز الرصد الزلزالي الأميركي إن قوة الزلزال بلغت 7 درجات بحسب مقياس ريختر.

أما المركز الأوروبي المتوسطي لرصد الزلازل اعلن إن الزلزال بلغت قوته الأولية 6.9 درجة، وكان مركزه على بعد 13 كيلومترا شمال شرق جزيرة ساموس اليونانية.

اعلنت وكالة أنباء الأناضول في تغريدة دونتها عاى موقعها الاجتماعي وفي حسابها على تويتر أن "الزلزال بلغت قوته 6.6 درجات على مقياس ريختر ومركزه على عمق 16.5 كيلومترا في بحر إيجة قبالة سواحل مدينة "سفريحصار" غربي تركيا"، فيما ذكرت تقارير إعلامية أن الهزة الأرضية شعر بها سكان مدينتي إسطنبول وإزمير أيضا.

وزارة الدفاع التركية ابلغت عن تشكيل خلية أزمة في الوزارة إثر زلزال إزمير، وتم تكليف مروحيتين بالمشاركة في عمليات البحث والانقاذ، حيث أعلنت إدارة الطوارئ ومكافحة الكوارث التركية عن حصيلة أولية للزلزال أشارت فيها إلى مقتل 4 أشخاص، أحدهم توفي غرقا بسبب فاع منسوب مياه بحر ايجة.

 بالإضافة إلى سقوط 152جريحا.بعد مرور وقت قصير اعلن عن قُتل ستة أشخاص في إزمير ، ثالث أكبر مدينة في تركيا ، من بينهم شخص غرق ، وأصيب 202 ، وفقًا لرئاسة إدارة الكوارث والطوارئ التركية. وأشارت تقارير إلى أنه تم إنقاذ نحو 70 شخصا، حتى الآن، من تحت الأنقاض جراء الزلزال في ولاية إزمير.

وقال وزير الداخلية التركي إن "المعلومات الواردة إلينا لغاية الآن تفيد بانهيار 6 مباني في منطقتي بيراكليوبورنوفا في إزمير"، وفي تصريح لاحق لما أدلى به والي أزمير أشار فيه إلى أن هناك بلاغات حول انهيار نحو 20 مبنى في الولاية جراء الزلزال، بينما قال في وقت سابق "لم تردنا بعد معلومات عن سقوط خسائر بشرية و مادية اثر قوة الهزة الارضية .
 
زلزال مميت يهز غرب تركيا في ازميرواليونان،وتسبب في حدوث تسونامي صغير

مقتل 6 في زلزال غربي تركيا وهز جزيرة يونانية ،عمال الإنقاذ والسكان المحليون يحملون جريحًا عثر عليه وسط حطام مبنى منهار ، في إزمير ، تركيا ، الجمعة بعد زلزال قوي ضرب بحر إيجه تركيا واليونان. وقالت رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ التركية إن الزلزال الذي وقع يوم الجمعة كان مركزه في بحر إيجة على عمق 16.5 كيلومترًا (10.3 ميلًا) وسجلت قوته 6.6 درجة. 

مواقع التواصل الاجتماعي أظهرت مقاطع فيديوهات لفيضانات في منطقة سفير حصار ، ودعا المسؤولون والمذيعون الأتراك الناس إلى الابتعاد عن الشوارع بعد تقارير عن ازدحام مروري. وأظهرت ايضا لقطات مصورة على على فيديوهات التواصل الاجتماعي حطاما بما في ذلك ثلاجات وكراسي وطاولات تطفو في الشوارع على الطوفان. عرض تي آر تي هابر السيارات وهي تُجر بالمياه وتتراكم فوق بعضها البعض.

اخبر هالوك أوزينر ، مدير مرصد كانديلي ومعهد أبحاث الزلازل ومقره بمدينة إسطنبول ، إن تسونامي صغير ضرب منطقة سفيريسار في إزمير. وأصيب ما لا يقل عن أربعة أشخاص بجروح طفيفة في ساموس ، حيث صدر تحذير من حدوث تسونامي.

وقال حسين آلان رئيس غرفة المهندسين الجيولوجيين في تركيا لوكالة الأنباء التركية (تي آر تي) إن الزلزال تسبب في حدوث موجات مد عاتية (تسونامي) صغيرة النطاق في منطقة سفيريهيسار ، محذراً الناس من الابتعاد عن المباني.

كماأفاد تلفزيون ERT العام أن الزلزال تسبب في حدوث تسونامي صغير في ساموس وتضرر عدد من المباني. وتسبب في انهيار جدران عدة منازل وحدوث فيضانات بالميناء.

ويحث إفتيهموس ليكاس ، رئيس منظمة مكافحة الزلازل في اليونان ، لتلفزيون سكاي اليوناني ، سكان ساموس ، وهي جزيرة يبلغ عدد سكانها حوالي 45 ألف نسمة ، الابتعاد عن المناطق الساحلية. 

كما اعرب حاكم إزمير يافوز سليم كوسجر إنه تم إنقاذ 70 شخصًا على الأقل من تحت الأنقاض. وقال إن أربعة مبان دمرت وانهارت أكثر من عشرة ، بينما لحقت أضرار بمباني أخرى. 
زلزال مميت يهز غرب تركيا في ازميرواليونان،وتسبب في حدوث تسونامي صغير

إدارة الكوارث والطوارئ تؤكد عن مجهوداتها في البحث والإنقاذ مستمرة في 12 مبنى على الأقل.وعرضت وسائل إعلام تركية حطام مبنى من عدة طوابق مع تسلقه أشخاص لبدء جهود الإنقاذ. ارتفع الدخان من عدة مناطق.

وزير البيئة والتخطيط العمراني مراد كوروم اعلن على إن المواطنون محاصرون تحت الأنقاض وإن جهود الإنقاذ جارية.

في تدوينة لوزير الصحة فخر الدين قوجة على تويتر أن 38 سيارة إسعاف وطائرتي إسعاف و 35 فريق إنقاذ طبي يعملون في مدينة إزمير.

عالم الزلازل اليوناني أكيس تسيلينتيس بمحطة الإذاعة اليونانية الحكومية ERT ابلغ عن اعتقاده ان الزلزال هو الزلزال الرئيسي ، ولكن بسبب العمق الضحل لمركز الزلزال - حوالي 10 كيلومترات - يمكن توقع توابع قوية محتملة لعدة أسابيع ، أو حتى شهر ، ليأتي.

الزلزال القوي شعر به الناس في كل من أنحاء الجزر اليونانية الشرقية وحتى العاصمة اليونانية أثينا وبلغاريا. في تركيا ، تم شعروا به أيضًا في مناطق بحر إيجة ومرمرة ، بما في ذلك إسطنبول. اعلن حاكم اسطنبول إنه لم نتوصل بتقارير تفيد عن حصول أضرار في المدينة الأكبر في تركيا.

في حين اعلن في جزيرة ساموس اليونانية عن حصول أضرار في المباني وشبكة الطرق ، و تم إصدار تحذير من حدوث تسونامي ،وطُلب من السكان الابتعاد عن الساحل. لارتفاع المياه فوق الرصيف في الميناء الرئيسي لساموس وغمرت الشارع.

وأظهرت صور على وسائل التواصل الاجتماعي تدفق المياه في شوارع إزمير من ارتفاع واضح في البحر. كما طُلب من السكان الابتعاد عن المباني ، حيث استمرت الهزات الارتدادية في هز المنطقة.

في وقته توجه الوزير اليوناني المسؤول عن الحماية المدنية وإدارة الأزمات ، نيكوس هاردالياس ، متوجهاً إلى ساموس ، وكذلك فريق البحث والإنقاذ والمسعفين والمهندسين.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. وشكرا على التعليق