أبحث

الثلاثاء، 21 يوليو 2020

المغرب يسجل326 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا كوفيد

المغرب يسجل326 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا كوفيد

المملكة المغربية وحصيلة فيروس كورونا كوفيد 19 ليوم 21 يوايوز 2020

المغرب يسجل 326 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا كوفيد 19، حسب الحصيلة المسائية لوزارة  الصحة العمومية المغربية ،مماأذى الى ارتفاع عدد الإصابات الى 17562 اصابة مؤكدة وحسب التصريحات للوزارة أكدت على شفاء 211 حالة وبها وصل عدد الحالات المتشافية الى 15132 حالة شفاء. 

والحصيلة اليومية اعلنت عنها  الوزارة عن 3حالات وفاة هذا أذى الى ارتفاع عدد الوفيات الى 276 حالة وفاة. اما الحالات التي تتلقى العلاج بعدها يبلغ 2154 حالة بزيادة 112حالة.و لسلامة المواطنات المواطنين كلتا الوزارتين (الداخلية- والصحة) . تهيب بهم إلى الالتزام بنصائح السلامة الصحية .

 السيد رئيس الحكومة، المرحلة الثالثة من تخفيف الحجر الطبي

ولا ننسى تعليمات السيد رئيس الحكومة لتفادي العدوى والإصابات بالولاء بمناسبة عيد الأضحى المبارك.حيث افادت الحكومة المغربية  سيطرتها على تفشي فيروس كورونا المستجد، و انها تعلن عن المرحلة الثالثة من تخفيف الحجر الطبي، وفي الوقت نفسه تدعو المواطنين لعدم السفر وزيارة عائلاتهم في عطلة عيد الأضحى، وابقاء الحدود مغلقة، خوفا من موجة جديدة للفيروس. 

 السيد رئيس الحكومة،وعيد الاضحى المبارك

وفي هذا الصدد، دعا رئيس الحكومة سعد الدين العثماني المواطنين إلى تفادي السفر خلال عطلة عيد الأضحى إلا للضرورة القصوى، وذلك لتجنب انتقال عدوى بفيروس كورونا،و حذرالى التخفيف من الزيارات العائلية والسفرفي هذه المناسبة .

 وقال إن عيد الأضحى يشكل تحدياً كبيراً بسبب جائحة كورونا، وهذا ما يدعو إلى الالتزام بجميع التدابير الوقائية والحفاظ على التباعد والنظافة وارتداء الكمامة، محذراً من التراخي على ظهور بؤر عائلية جديدة، وأكد أن المخاطر الصحية المرتبطة بالفيروس تبقى قائمة في الفترة الحالية والمقبلة. 

والح سعد الدين العثماني رئيس الحكومة على أن «خطر الوباء قائم، وهو ما يتطلب تفادي السفر في عيد الأضحى، خصوصاً أن المناسبة تشهد ازدحاماً في المحطات الطرقية، يعني أن الانتقال من منطقة الى اخرى او إقليم لاخر ومدينة لاخرى يحمل الكثير من المخاطر».

 لذا على المغاربة الاكتفاء بالتواصل مع العائلة، فقط، عبر الهاتف خلال مناسبة العيد والمزيد من التضحية والصبر حتى يخرج المغرب منتصراً من الأزمة الصحية، وفي حالة ضرورة السفر، يجب تفادي أيام العيد التي تشهد عادة ضغطاً كبيراً. 

اما فيما يخص قرار سعد الدين العثماني رئيس الحكومة المغربية والمتعلق بالمرور إلى المرحلة الثالثة من «مخطط تخفيف الحجر الصحي» ابتداء من 19 تموز/ يوليو 2020، أكد العثماني أن هذا القرار «لا يعني عدم اتخاذ الاحتياطات الضرورية.

 بل من الضروري الإبقاء على جميع القيود الاحترازية التي المقررة سابقاً» مع الاستمرار في منع الأفراح والأعراس والجنائز والولوج إلى قاعات السينما والمسابح العمومية، لافتاً إلى أن العديد من البؤر العائلية في المغرب ظهرت نتيجة تجمعات في الأفراح والأحزان.

الح رئيس الحكومة، الدكتور سعد الدين العثماني، أنه رغم استمرار وجود فيروس كورونا كوفيد-19 "نريد أن يقضي المغاربة عيد الأضحى المبارك بسلام وأمان، وهذا يحتاج تعبئة الجميع ليكون عيد فرح للجميع".

وحذّر السيد سعد الدين العثماني ، خلال ندوة صحافية عقدها مساء يوم الأحد 19 يوليوز 2020 بمناسبة المرور للمرحلة الثالثة من مخطط تخفيف الحجر الصحي، المواطنين من كثرة التنقل والسفر أيام عيد الأضحى.

 مجددا تأكيده على ضرورة الالتزام بقواعد النظافة والوقاية، وعدم السفر إلا للضرورة، والاكتفاء بالتواصل مع العائلة عبر وسائل التواصل المتاحة. مشيرا إلى أنه منذ بداية الوباء إلى اليوم حقق المغرب قصص نجاح عديدة، أبطالها المغاربة.

يقول "وكما نجحنا في المراحل السابقة تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك حفظه الله، من خلال التحكم في الحالة الوبائية، نريد إنجاح المرحلة الثالثة من تخفيف الحجر الصحي بتعاون الجميع، لأن المهم هو إنقاذ البلد والمواطنين ومواصلة النجاح".

المغرب يتخذ تدابير وقائية إضافية استعدادا لعيد الأضحى 

ابلغتا وزارتا الداخلية والفلاحة في المملكة المغربية اتخاذ مجموعة من التدابير الوقائية الإضافية في إطار الاستعدادات للاحتفال بعيد الأضحى، وذلك لضمان الظروف الصحية المناسبة في سياق جائحة كوفيد-19. 

و بلاغ الوزارتين اتى "في سياق الظروف الحالية لجائحة كوفيد-19،إضافة لتدابير رصد وتتبع الحالة الصحية للماشية وشروط الصحة والنظافة، وجب التأكيد على مراعاة تدابير وقائية إضافية في سياق هذا الوباء على مستوى جل مراحل السلسلة". 

لا يوجد قرار بإلغاء عيد الأضحى

الح رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، عدم وجود أي قرار بشأن إلغاء الاحتفال بعيد الأضحى في المملكة، نتيجة الأزمة المرتبطة بوباء فيروس كورونا المستجد.معلنا ايضا على اتخاذ التدابير اللازمة والتي تشمل "إصدار دليل الإجراءات الصحية الوقائية ضد كوفيد-19 الواجب تطبيقها يوم العيد.

 خاصة من طرف الجزارين، والتدابير التنظيمية التي يجب تنفيذها في أسواق الماشية المخصصة لعيد الأضحى" و"إحداث أسواق مؤقتة إضافية لتعزيز الأسواق الموجودة خلال فترة عيد الأضحى".

والوقوف على "تعزيز تدابير المراقبة على نقل الماشية المخصصة للعيد في جميع أنحاء التراب الوطني"، و"توسيع نطاق الإجراءات الصحية لتشمل المهن الموسمية المرتبطة بعيد الأضحى وذلك حفاظا على فرص الشغل المحدثة بهذه المناسبة".

وفي الختام ابرز أن جميع المصالح المختصة للوزارتين "تظل معبأة لمواصلة التحضيرات الضرورية لضمان تنفيذ التدابير الضرورية والامتثال للشروط الصحية اللازمة من أجل حسن سير الاحتفالات بعيد الأضحى المبارك في سياق جائحة كوفيد-19 وبتنسيق تام ووثيق مع جميع القطاعات والمؤسسات والجماعات والمنظمات المهنية المعنية".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. وشكرا على التعليق