المغرب يسجل 659 إصابة مؤكدة بفيروس كورون

أبحث

الاثنين، 3 أغسطس 2020

المغرب يسجل 659 إصابة مؤكدة بفيروس كورون

659-cas-confirmes-enregistres-au-Maroc


تحديث يوم الاحد 03 غشت 2020 على السادسة مساء:

المغرب

 صرحت وزارة الصحة العمومية المغربية بالرصد الصحي الخاص بمرض كورونا المستجد انه تم تسجيل 659 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الاربعة والعشرون ساعة الماضية، وبهذا الرقم ارتفع عدد المصابين بالفيروس إلى 26196 حالة في المغرب.

المصدر ذاته يعلن عن عدد الحالات المستبعدة، بعد الحصول على نتائج سلبية من التحاليل المختبرية، اصبح العدد 1290665 حالة منذ بداية انتشار الفيروس على المستوى الوطني و بالضبط 2مارس 2020.

المصادر نفسهاتعلن عن 19 حالة وفاة، ،ليصل عدد ضحايا كورونا إلى 401 حالة،اما حالات الشفاءفقد بلغ 533 حالة شفاء إضافية لترتفع الحصيلة إلى 18968 حالة شفاء.

منظمة الصحة العالمية،كل يوم تعلن عن عدد جديد من المصابين بفيروس كورونا المستجد حول العالم، وحتى حدود صباح يوم الاثنين 3 أغسطس 2020، تبين أخر الأرقام الصادرة عن منظمة الصحة العالمية.

 أن عدد المصابين بفيروس كورونا كوفيد 19، قد تعدى حاجز 18 مليوناً و254 ألف شخص مصاب تقريباً حول العالم، وأن عدد المتوفين، قد بلغ أكثر من 693 ألف حالة وفاة، كما اعلنت عن تعافي نحو 11 مليونا و456 ألف حالة إصابة.

والدول المتصدرة للإصابة بفيروس كورونا كوفيد19 هي الولايات المتحدة الامريكية، اكثر الدول تضررا من حيث الإصابة بفيروس كورونا المستجدحتى يوم الاثنين 3 أغسطس 2020.

 حيث عدد الإصابات على النحو التالي: 4 مليون و813647 حالة إصابة.تليها البرازيل: 2 مليون و733677 حالة،الهند: مليون و808128 حال،روسيا: 856264 ألف حالة،جنوب إفريقيا: 511485 حالة.

فرنسا

اعلنت المديرية العامة للصحة الفرنسية،خلال الـ 24 ساعة الماضية، عن تسجيل 556 حالة إصابة جديدة بـكوفيد 19،و كشفت ايضا أن 5198 شخصًا لا يزالون في المستشفى بعد إصابتهم بـالفيروس، و 142 حالة دخول جديدة قد تم إجراؤها في غضون 24 ساعة.

.في حين سجلت 29 حالة وفاة جديدة في المستشفيات، ليصل العدد الى 30294 في فرنسا منذ بداية الوباء،في حين وصل عدد الاصابات التي تم علاجها 384 حالة من أخطر الحالات في وحدات العناية المركزة ، ليصبح الرصيد إيجابيًا مرة أخرى في هذه الخدمات المخصصة للحالات الأكثر خطورة.

ومن خلال الاحترازات ضد مواجهة الوباء،قامت مدينة كوت دازور بتركيب مكبرات صوت للتنبيه والتذكير بضرورة احترام إجرائات الحاجز الزمني وذلك بنصف ساعة من الوقت قبل والوقت المضبوط ،وعدم التجمهر والاختلاط بين الناس.

كما اعلن كريستيان إستروزي أنه لن يرحم اصحاب الحانات الغير قانونية في حالة عدم الالتزام بالقوانين الخاصة بازمة الوباء،وشدد على الزامية ارتداء الاقنعة من الساعة 10 صباحًا حتى الساعة "1" تحت طائلة غرامة قدرها 35 يورو. سيرتفع هذا إلى 135 يورو.

وفرضت البلديات في وسط المدينة،استعمال الكمامات حيث اصبحت إلزامية اعتبارًا من اليوم الاثنين في العديد من قطاعات مدينة ليل وفي 69 بلدية في مايين.و في مكان آخر.وايضا أصبح ارتداء القناع في الهواء الطلق إلزاميًا من قبل المزيد والمزيد من البلديات.

 في فرنسا.في الوقت الذي يقول فيه مدير منظمة الصحة العالمية انه:"لا يوجد دواء علاجي ، وقد لا يكون موجودًا أبدًا".يستحسن الالتزام بقواعد السلامة الصحية،ومواجهة الوباء باستعمال مواد التنظيف،كما يجب الغسل مرة مرة،اليدين و تعقيم الاماكنالايوائية للبشر.

ودائما وزارة الصحة تحث المواطنات والمواطنين الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والانخراط في التدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات المغربية تحث القيادة الرشيدة لمولانا محمد السادس نصره الله.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. وشكرا على التعليق