أبحث

الثلاثاء، 9 فبراير 2021

بريطانيا تصرعلى فعالية لقاح " astra zeneka" ضد covid-19 وتشدد قيود االسفر و الحجر الصحي

بريطانيا تصرعلى فعالية لقاح " astra zeneka" وتشدد القيود على االسفر وفرض الحجر الصحي

بريطانيا تصرعلى فعالية لقاح " astra zeneka" 

بعد اصدارحكومة جنوب افريقيا قرار بايقاف استخدام لقاح أسترازينكيا في البلد ،ردت المملكة المتحدة على القرار بان اللقاح ذوفعالية ضد سلالتي فيروس كورونا المتحورتين اللتين ظهرتا بالمملكة المتحدة وجنوب إفريقيا.وقال وزير شؤون الصحة البريطاني مات هانكوك، اليوم الاثنين، أن المملكة المتحدة قد تحتاج لزيادة جرعات اللقاح للتعامل مع التحورات الجديدة لفيروس كورونا.

 في حين قال الدكتور أحمد المشتت الطبيب الجراح بالمستشفى الملكي بلندن أن فاعلية لقاح أسترازينيكا تستمر من 6 إلى 7 شهور حسب الدراسات السريرية .وأسر في مداخلة عبر سكايب لبرنامج على مسئوليتي المذاع على قناة صدي البلد مع الإعلامي أحمد موسى أن تأخر الحكومة البريطانية في إتخاذ الإجراءات الإحترازية أدى إلى إنتشار فيروس كورونا .

مضيفا أن بريطانيا تسجل 20 ألف إصابة مؤكدة في اليوم تقريبا ومصر على أنها وصلت الأسبوع الماضي إلى 60 ألف إصابة يوميا .وأضاف هانكوك، أن 147 شخصا أصيبوا بفيروس كورونا المتحور الجنوب أفريقي المثير للقلق.وفي السياق، أعلنت وزارة الصحة البريطانية الأربعاء الماضي، عن أخبار جديدة جيدة، حيث أثبتت التجارب فعالية اللقاح فايزر ضد سلالة فيروس كورونا المتحورة التي ظهرت في جنوب إفريقيا.

وزارة النقل البريطانية على الوافدين من بلدان اخرى 

ومن جانب اخر، اعلنت وزارة النقل البريطانية في قرار لها يوم الخميس الماضي، حظر دخول القادمين من دولة الامارات إلى الاراضي البريطانية لمواجهة انتشار فيروس كورونا.
واصدرت وسائل اعلام بريطانية، ان وزارة النقل اضافت الإمارات العربية المتحدة إلى قائمة الدول التي يحظر على القادمين منها دخول الأراضي البريطانية.

اضاف رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون ، الأربعاء الماضي، قائلا أن بريطانيا مازالت في مرحلة الخطر بسبب فيروس كورونا ولا نعرف موعد تخفيف الإجراءات الاحترازية، مضيفا إن الإغلاق الجزئي ليس حلا لمواجهة كورونا. وتخطت المملكة المتحدة أمس الثلاثاء حاجز 100000 وفاة بفيروس كورونا كوفيد 19.

 وبذلك تصدرت انجلترا أول بلد في أوروبا يتجاوز عتبة 100 ألف وفاة، ما يؤكد خطورة الأزمة في هذا البلد الذي يعول في شكل كبير على حملات التلقيح.ومن جهة اخرى، أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أنه يتحمل المسؤولية كاملة عما قامت به حكومته.و اكد ذلك في في مؤتمر صحفي قائلا “إنني آسف بشدة لكل روح تزهق، وبالتأكيد بصفتي رئيسا للوزراء، أتحمل المسؤولية كاملة عن كل ما قامت به الحكومة”.

المملكة المتحدة سجلت أكثر من 3,6 مليون إصابة بالفيروس منذ بدء تفشي المرض

اعلنت المملكة المتحدة عن تسجيل أكثر من 3,6 مليون إصابة بالفيروس منذ بدء تفشي المرض في يناير من العام الماضي.والان، تعيش انجلترا إغلاقاً فرضته الحكومة لكبح الموجة الحالية من تفشي الفيروس.وتتميز هذه الموجة بزيادة كبيرة في عدد الإصابات يعتقد أن سببها سلالة متحورة من الفيروس اكتشفت في المملكة المتحدة .

يقول العلماء إنها أسرع انتشاراً من السلالة الأصلية.إضافة إلى سرعة انتشارها، قال رئيس الوزراء البريطاني في وقت سابق إن ثمة مؤشرات على أن السلالة المتحورة تزيد أيضاً من خطر الوفاة.

بريطانيا: واثقة من كل اللقاحات التي تستخدمها ضد الفيروس

وأكدت السلطات الصحية البريطانية على فعالية لقاح أسترازينيكا ضد سلالتي فيروس كورونا المتحورتين اللتين ظهرتا بالمملكة المتحدة وجنوب إفريقيا.سبق ان علقت جنوب إفريقيا خططها لتلقيح العاملين في مجال الرعاية الصحية بلقاح أسترازينيكا بعد أن أشارت تجربة سريرية محدودة إلى أنه غير فعال في منع الأعراض الخفيفة إلى المتوسطة من سلاسة فيروس كورونا المنتشرة في البلاد.

هذا بعد ان تلقت دفعة أول مليون جرعة من اللقاح الأسبوع الماضي، وكان من المتوقع أن تبدأ في إعطاء الجرعة الأولى للعاملين في مجال الرعاية الصحية في منتصف فبراير.معلقين عن خيبتهم للنتائج المبكرة المخيبة للآمال إلى أن اللقاح قد لا يكون مفيدا.
ولاحظت ان نتائج التجربة، التي لم تتم مراجعتها حتى الآن.

إلى أن لقاح أسترازينيكا يوفر الحد الأدنى من الحماية ضد أعراض كورونا “الخفيفة والمتوسطة” بين الشباب المعرضين للسلالة الجديدة من الفيروس في جنوب إفريقيا.وفي السياق، أعلنت وزارة الصحة البريطانية الأربعاء الماضي، عن أخبار جديدة جيدة، حيث أثبتت التجارب فاعلية لقاح فايزر ضد سلالة فيروس كورونا المتحورة التي ظهرت في جنوب إفريقيا.

الحجر الصحي على الوافدين من دولة الامارات 

وبناء على قرار وزارة النقل البريطانية في قرار لها يوم الخميس الماضي، حظر دخول القادمين من دولة الامارات إلى الاراضي البريطانية لمواجهة انتشار فيروس كورونا. اعلنت لندن حسب ما نقل عن الموقع الاخباري (رويترز) ان بريطانيا ستطلب من الركاب القادمين من الدول التي ينتشر فيها فيروس كورونا المثير للقلق اقامة عشرة أيام من الحجر الصحي في الفنادق ، وكل من يخالف هذه القواعد سيواجه غرامات باهظة أو أحكامًا بالسجن ، في ظل قيود أشد اعتبارًا من الأسبوع المقبل.

فرضت بريطانيا الحجر الصحي على الوافدين في الفنادق

تضيف قواعد السفر الجديدة إلى القيود التي تحظر بالفعل السفر إلى الخارج لقضاء العطلات. وقالت الحكومة إن هناك حاجة إلى إجراءات أقوى لمنع الأنواع الجديدة من الفيروس من إحباط برنامج التطعيم السريع في بريطانيا.اكد السيد مات هانكوك وزير الصحة، ان المخالفين يمكن الزج بهم إلى السجن مع غرامة تصل إلى 10 آلاف جنيه إسترليني ( أي 14 ألف دولار) إذا خالفوا القواعد التي ستدخل حيز التنفيذ في 15 فبراير2021.

 إعلانات للمخالفينالشروط الاحترازية ضد الفيروس 

قال هانكوك أمام البرلمان: "أي شخص يكذب على استمارة تحديد موقع الركاب ويحاول إخفاء أنه كان في بلد مدرج على" القائمة الحمراء "في الأيام العشرة التي سبقت وصوله إلى هنا ، سيواجه عقوبة السجن لمدة تصل إلى 10 سنوات".قال هانكوك إن الرعايا البريطانيين والأيرلنديين الذين وصلوا إلى إنجلترا والذين كانوا في بلدان عالية الخطورة في الأيام العشرة الماضية .

سيُطلب منهم دفع 1750 جنيهًا إسترلينيًا (2400 دولار) لتغطية تكلفة الحجر الصحي لمدة 10 أيام على الأقل في فندق معين.وقال إن جميع الوافدين إلى المملكة المتحدة سيضطرون أيضًا إلى إجراء المزيد من اختبارات COVID-19 في اليوم الثاني واليوم الثامن من الحجر الصحي ، بالإضافة إلى اختبار ما قبل المغادرة المطلوب بالفعل.

تتراجع حالات الإصابة بـ COVID-19 المبلغ عنها في المملكة المتحدة مرة أخرى ، و الوفايات في تزايد.

بسبب برنامج التطعيم بدأت تتراجع حالات الإصابة بـ COVID-19 المبلغ عنها في المملكة المتحدة مرة أخرى ، و الوفايات في تزايد.حيث شرعت المملكة المتحدة في تنفيذ أسرع لبرنامج التطعيم ،ولكن كان هناك قلق في الأيام الأخيرة بعد التقارير التي تفيد بأن اللقاحات التي يستخدمها قد تكون أقل فعالية ضد بعض المتغيرات الجديدة للفيروس ، مثل اللقاح الذي انتشر بسرعة في جنوب إفريقيا.

وقالت الحكومة ، التي انتُقدت في الأسابيع الأخيرة لبطءها في اتخاذ إجراءات أكثر صرامة على الحدود ، إن القواعد الأكثر صرامة يمكن أن تظل سارية حتى تتأكد من أن اللقاحات تعمل ضد المتغيرات الجديدة ، أو تتوافر طلقات معززة.افاد وزير الصحة البريطاني مات هانكوك إن الإجراءات المفروضة لاحتواء فيروس كورونا ستبقى طالما دعت الحاجة لذلك.

 وأضاف هانكوك أن برنامج التطعم ضد الفيروس يسير وفق المخطط له.اضاف: "إن الحماية القوية على الحدود جزء من الدفاع عن الانفتاح الداخلي والسماح به بأمان".

تأثر شركات الطيران من ازمة كورونا

أصدرت شركات الطيران والمطارات البريطانية صرخة جديدة للمساعدة ، هي الأحدث من بين العديد ، وحثت الحكومة على تقديم المزيد من الدعم للتأكد من أن القطاع يستمر طوال العام ، وإصدار خارطة طريق حول كيفية تخفيف القيود.وقالت هيئات تجارة الطيران: "المطارات وشركات الطيران تكافح من أجل البقاء مع ما يقرب من الصفر من العائدات وقاعدة تكلفة ضخمة .

 وعمليًا كل أسبوع تهبط ضربة أخرى".قال هانكوك في هذا الصدد أن الإجراءات لا يمكن أن تكون مطبقة بشكل دائم وسيتم استبدالها "بمرور الوقت بنظام سفر دولي آمن ومجاني".

تعاقد الحكومة مع الفنادق ازاء تطبيق الحجر الصحي

قالت الحكومة إنها تعاقدت مع 16 فندقًا لبناء 4600 غرفة مبدئية للحجر الصحي الفندقي وستؤمن المزيد حسب الحاجة ، مع مزيد من التفاصيل المقرر نشرها يوم الخميس.استخدمت أستراليا ونيوزيلندا الحجر الصحي في الفنادق كاستراتيجية للحد بشكل حاد من انتشار الفيروس التاجي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. وشكرا على التعليق