أبحث

الخميس، 19 أغسطس 2021

منظمة الصحة العالمية تدين لقاح كوفيد 19 والجدل بين مشكك ومؤيد اوساط الشارع الفرنسي



منظمة الصحة العالمية تدين لقاح كوفيد 19


تدين منظمة الصحة العالمية لقاح كوفيد 19 وتصف الجرعة المعززة من لقاح كوفيد19 عملا اللأخلاقي،و الجدل يسود فرنسا بين مشكك ومؤيد للقاح كوفيد 19 اوساط الشارع الفرنسي وحول امكانية فرض التطعيم.

أدانت منظمة الصحة العالمية ، الأربعاء ، اندفاع الدول الغنية لتوفير جرعات معززة من لقاح كوفيد ، في الوقت الذي يفتقر فيه الملايين في العالم الى لقاح الجرعة اللاولى.
خبراء منظمة الصحة العالمية يصرون في دراستهم على عدم وجود أدلة علمية صحية كافية لاضافة الجرعة الثالثة المعززة ، وشددوا على أن توفيرها ليس بالضروري في الوقت الراهن في حين ما زال الكثير ينتظرون الحصول على الجرعة ألاولى وتستنكر العمل السابق لاوانه باللاخلاقي.

 اقرا المزيد : هل الجرعة الثالثة من اللقاح ستفرض ام ستكون ضرورية للحالات الهشة وألخطرة


اسرائيل

حسب مسعف من خدمة الطوارئ الإسرائيلية Magen David Adom الذي قدم جرعة ثالثة معززة من لقاح Covid-19 لامرأة في تل أبيب في 14 غست 2021. وعليه تصبح إسرائيل اول دولة تعمل بلقاح الجرعة الثالثة، وتعتبر من بين الدول بما في ذلك الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا التي أطلقت أو يخططون لإطلاق جرعات اللقاح المعززة.

فرنسا
مثل المملكة المتحدة وإسرائيل وألمانيا ،و تخطط فرنسا لطرح جرعات ثالثة من لقاحات Covid-19 للأشخاص المعرضين للخطر في الخريف لمكافحة متغير دلتا الأكثر عدوى. لكن الحكومة الفرنسية مترددة في تمديد هذه الحقنة المعززة لجميع السكان.

في حين أن إدخال البطاقة الصحة الخاصة بـ كوفيد 19 قد دفع العديد من المتعاملين مع اللقاح في فرنسا إلى الحصول على اللقاح الأول ، فقد تم تطعيم العديد من الأشخاص الآخرين بالكامل لمدة ثمانية أشهر ويسألون أنفسهم عما إذا كانوا سيحتاجون قريبًا إلى جرعة ثالثة.

اقترح الرئيس إيمانويل ماكرون في 12 يوليوز الماضي جرعات معززة من بداية العام الدراسي في سبتمبر المقبل "للأشخاص الذين تم تطعيمهم لأول مرة في يناير وفبراير" لكنه لم يحدد ما إذا كان هذا يشمل جميع السكان أو الضعفاء فقط.واداع راديو ار تي يوم الاثنين الماضي ان الجرعة الثالثة ستعطى للفئة "الهشة" و "الاقدم" من بداية الخريف.و الأمر متروك لرئيس مجلس اللقاحات الفرنسي آلان فيشر.

يتماشى هذا الموقف مع ما اقترحه المجلس العلمي الفرنسي في يوليوز الماضي على ان الجرعات المعززة سيتلقاها الاشخاص الذين يفوق سنهم الثمانينيات ، سواء كانوا في دور رعاية المسنين أم لا ، وبدون استثناء، وكذلك الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة بين عامة السكان

 اقرا المزيد :هل العالم سيختارام سيفرض التلقيح بالجرعة الثالثة التي توصي بهما شركتا موديرنا و فايزر ضد متغير دالتا

امريكا

وجاءت توصيفات خبراء المنظمة قبل إعلان السلطات الأمريكية أن جميع المواطنين الذين تلقوا اللقاح كاملا سيكونون مؤهلين لتلقي جرعة إضافية.وقالت السلطات الصحية الأمريكية اليوم الأربعاء إن الأمريكيين الذين أخذوا لقاحا من شركتي فايزر وموديرنا سيتمكنون من تلقي جرعة ثالثة معزِّزة بعد ثمانية أشهر من الجرعة الثانية، اعتبارا من 20 سبتمبر.

كانت المنظمة دعت في وقت سابق من الشهر الجاري إلى وقف تقديم جرعات معززة من أجل المساعدة في تخفيف حدة اللامساواة في توزيع اللقاحات بين الدول الغنية والفقيرة. لكن ذلك لم يمنع عددا من البلدان من المضي قدما في خطط تقديم جرعة ثالثة، فيما تكافح لوقف انتشار المتحور دلتا.

دعت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق من هذا الشهر إلى وقف اللقطات المعززة للقاح Covid للمساعدة في تخفيف اللامساواة الصارخة في توزيع الجرعات بين الدول الغنية والفقيرة.لكن هذا لم يمنع عددًا من البلدان من المضي قدمًا في خطط إضافة ضربة ثالثة ، حيث تكافح لإحباط متغير دلتا.

خبراء منظمة الصحة العالمية على عدم وجود أدلة علمية كافية على الحاجة إلى المعززات وقالوا إن توفيرها بينما لا يزال الكثيرون ينتظرون التطعيم أمر غير أخلاقي.
وقال مايك رايان مدير الطوارئ بمنظمة الصحة العالمية للصحفيين من مقر المنظمة بجنيف "نخطط لتوزيع سترات نجاة إضافية لمن لديهم سترات نجاة بالفعل بينما نترك أشخاصا آخرين يغرقون دون سترة نجاة واحدة.
المصادر : --asharqbusiness--    --asharqbusiness--

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. وشكرا على التعليق